13 أبريل 2013

إيران تنفي تسجيل اختراع "آلة الزمن"

نقلاً عن سي إن إن عربية
نفت وزارة العلوم والشؤون البحثية والتقنية في إيران الجمعة أن تكون قد سجلت براءة اختراع لجهاز "آلة الزمن" معتبرة أن ما جاء في تقارير حول اختراع الجهاز على يد عالم إيراني يبقى "مجرد ادعاء" إن لم يقترن بالتسجيل، وذلك ردا منها على تقرير نشرته صحيفة بريطانية.

ونفى محمد مهدي نجاد نوري، مساعد وزير العلوم للشؤون البحثية والتقنية، تسجيل براءة اختراع "آلة الزمن" في مكتب براءات الاختراع، وقال إن ادعاء أي شخص بأنه توصل لكشف علمي "مسموح للجميع" لكن تسجيله يمر بمشار قانوني محدد وفقا للوثائق العلمية .

ونقلت وكالة أنباء فارس الإيراني شبه الرسمية عن نوري قوله إن الزعم باختراع الجهاز الذي يُمكّن مستخدميه من التحكم في الوقت "يبقى مجرد ادعاء ما لم يُسجل في مكتب براءات الاختراع."

وكانت صحيفة تلغراف قد نقلت الخميس عن عالم إيراني قالت إنه يدعى علي رازقي قوله إنه سجل براءة اختراع آلة للسفر عبر الزمن تحت اسم "أرياياك" تسمح لمستخدمها بالحصول على توقعات مستقبلية تمتد لثماني سنوات، بدقة تصل إلى 98 في المائة، بناء على معادلات رياضية متقدمة، وذلك بعد اعتماد قراءات تستنتجها الآلة من لمسة المستخدم.

وذكرت الصحيفة أن رازقي، 27 سنة، وهو مدير مركز الاختراعات الاستراتيجية الإيراني قال إن الجهاز لا يسمح للمستخدم بالسفر إلى المستقبل، وإنما "يضع المستقبل بين يديه،" مشيرا إلى أن الحكومة الإيرانية ستكون قادرة عبر استخدام الجهاز على توقع حصول عمل عسكري ضدها، وأضاف أنه يمتنع حاليا عن عرض نموذج أولي خشية سرقة الفكرة من دول أخرى.

غير أن ما لم تشر إليه وكالة "فارس" في خبرها هو أن الصحيفة البريطانية أوردت خبرها نقلا عن وكالة "فارس" نفسها التي عرضت الخبر في البداية قبل أن تستعيض عنه بالتوضيح المنشور أخيرا.

المصدر
- شبكة CNN عربية.

مواضيع ذات صلة 
- تقنيات التحكم بالزمن
- هل يتباطأ الزمن خلال الأزمات ؟
- ساعات ترجع للوراء
- عجائب عالم فيزياء الكم

0 تعليقات:

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.